Logo Arabcivil 2024

ما بعد الصناعة 4.0: الذكاء الإصطناعي ، الطباعة ثلاثية الأبعاد ، وتكنولوجيا سلسلة الكتل (Blockchain)

تم تحديثه يوم 21 أبريل, 2023 من طرف أنس المحمادي

شهدت الصناعة التحويلية تغيرات كبيرة على مرّ السنين، حيث يقود كل تطور ظهور تقنيات و عمليات جديدة غيّرت طريقة تصنيع المنتجات. يتميز أحدث تطور في الصناعة، المعروف باسم التصنيع 4.0 أو الصناعة 4.0، بدمج التقنيات الرقمية في عملية التصنيع. في هذا المقال، سوف نستكشف تطور الصناعة التحويلية إلى 4.0 ، والمعالم الرئيسية لهذا التطور، والسمات الرئيسية التي ستؤدي إلى التطور التالي لهذه الصناعة.

تطور الصناعة التحويلية إلى 4.0

تطورت الصناعة التحويلية عبر مراحل مختلفة على مر السنين. شهدت المرحلة الأولى، المعروفة باسم الصناعة 1.0، إدخال الميكنكة في عملية التصنيع من خلال استخدام الطاقة المائية والبخارية. و شهدت المرحلة الثانية، الصناعة 2.0، إدخال الإنتاج الضخم من خلال استخدام خطوط التجميع و الطاقة الكهربائية. و المرحلة الثالثة، الصناعة 3.0، شهدت إدخال الأتمتة و استخدام أجهزة الكمبيوتر للتحكم في عمليات التصنيع.

تتميز المرحلة الرابعة و الحالية، الصناعة 4.0، بدمج التقنيات الرقمية في عملية التصنيع. مكّن هذا التكامل من إنشاء ما يسما بالمصنع الذكي ، حيث يتم توصيل الروبوتات و المنتجات و الأشخاص من خلال إنترنت الأشياء (IoT) و الأنظمة الفيزيائية الإلكترونية (CPS). المصنع الذكي قادر على مراقبة البيانات و تحليلها في الوقت الفعلي، مما يتيح تحسين عمليّة التصنيع و إنشاء نماذج أعمال جديدة.

تطور الصناعة

المعالم الرئيسية في الصناعة التحويلية 4.0

كان تطور الصناعة التحويلية إلى 4.0 مدفوعًا بعدد من المعالم الرئيسية. من بين المعالم الأولى إدخال التصميم بمساعدة الكمبيوتر (CAD) و التصنيع بمساعدة الكمبيوتر (CAM) في الثمانينيات من القرن الماضي. مكّنت هذه التقنيات من أتمتة عمليات التصميم و التصنيع، مما قلّل من وقت وتكلفة الإنتاج.

يشكل إدخال وحدات التحكم المنطقية القابلة للبرمجة (PLCs) في التسعينيات من القرن الماضي معلما آخر في طريق الوصول إلى المرحلة الحالية من تطور الصناعة. مكّنت هذه الأجهزة من أتمتة عمليات التصنيع بالاستعانة بالروبوتات، و تقليل الحاجة إلى التدخل البشري و بالتالي زيادة كفاءة الإنتاج.

كان إدخال الإنترنت و شبكة الويب العالمية في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين بمثابة علامة فارقة أخرى في تطوّر الصناعة التحويلية. وقد مكّن ذلك من إنشاء بنية تحتية رقمية تربط بين الآلات و الأشخاص و البيانات، مما يتيح المراقبة و التحليل في الوقت الفعلي لعملية التصنيع.

الصناعة 4.0

الصناعة 4.0

السمات الرئيسية للتطور التالي للصناعة التحويلية

سوف يتسم التطور التالي في الصناعة التحويلية بدمج الذكاء الاصطناعي (AI) و التعلم الآلي (ML) في عمليّة التصنيع. سيمكن هذا من إنشاء مصنع معرفي، حيث تكون الآلات قادرة على التعلم والتكيف مع الظروف المتغيّرة في الوقت الفعلي.

و من السمات الرئيسية الأخرى للتطوّر التالي للصناعة التحويلية اعتماد تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد. حيث ستمكّن هذه التقنية من إنشاء أشكال هندسية معقدة و إنتاج منتجات مخصّصة حسب الطلب، مما سيقلّل الحاجة إلى مخزونات كبيرة و يزيد من كفاءة الإنتاج.

من المتوقع أيضًا أن يلعب استخدام تقنية سلسلة الكتل (blockchain) دورًا رئيسيًا في التطور التالي للصناعة التحويلية. ستمكن هذه التكنولوجيا من إنشاء سلسلة إمداد آمنة وشفافة، مما يتيح تتبع المنتجات من مرحلة المواد الخام إلى مرحلة السلع النهائية.

تم تطور الصناعة التحويلية إلى 4.0 تدريجيا، حيث كانت مدفوعة بإدخال تقنيات وعمليات جديدة. تتميز المرحلة الحالية ، الصناعة 4.0 ، بدمج التقنيات الرقمية في عملية التصنيع، مما يتيح إنشاء مصنع ذكي. سيتسم التطور التالي في الصناعة التحويلية بدمج الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة وتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد وتكنولوجيا سلسلة الكتل blockchain، مما يتيح إنشاء مصنع معرفي بسلسلة توريد آمنة و شفافة. ستمكّن هذه التقنيات الصناعة التحويلية من الاستمرار في التطور والابتكار، و إنشاء نماذج أعمال جديدة و أكثر فاعلية.

اطّلع على المزيد

مساهمة في تنمية المدنية العربية
جميع الحقوق محفوظة © Arabcivil 2024