Logo Arabcivil 2024

الذكاء الاصطناعي التوليدي: شريكك الجديد في ريادة الأعمال

تم تحديثه يوم 3 يوليو, 2024 من طرف فريق الأبحاث و المستجدات
المصدر: mitsloan

 

الفكرة الأساسية

يُحدث الذكاء الاصطناعي التوليدي* تحولًا كبيرًا في مجال ريادة الأعمال، مما يؤثر على البيئة التنافسية للشركات الناشئة ويوفر أدوات جديدة لرواد الأعمال لتسهيل وتحسين عملياتهم.

 


تفاصيل القصة

تتأثر ممارسة ريادة الأعمال بشكل كبير بالذكاء الاصطناعي التوليدي*، مما يؤثر على البيئة التنافسية للشركات الناشئة. "نحن في لحظة تحول حيث أن هذه الأداة يمكنها القيام بالعديد من الأمور حول العالم وفي مختلف الصناعات تقريبًا"، يقول إيثان مولليك، أستاذ مشارك في جامعة بنسلفانيا يدرس الذكاء الاصطناعي والابتكار والشركات الناشئة.

يعتقد مولليك أن الذكاء الاصطناعي التوليدي يمكن أن يعمل كدليل ومساعد لرواد الأعمال، حيث يمكنه القيام بالعديد من المهام المرهقة مثل كتابة النصوص و تلخيصها، وتنسيق العروض التقديمية للمنتجات، وبرمجة المواقع الإلكترونية. كما يمكن للذكاء الاصطناعي توجيه رواد الأعمال بشأن الخطوات التالية في مشاريعهم.

ومع ذلك، يجب على المستخدمين أن يكونوا على دراية بفوائد التكنولوجيا وحدودها، حيث يشبه مولليك الذكاء الاصطناعي بمتدرب يرغب في إرضائك وقد يكذب أحيانًا ولا يعترف بأخطائه. وبهذه الطريقة، يمكن لرواد الأعمال التعامل مع التكنولوجيا بشكل أفضل. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للذكاء الاصطناعي التوليدي* أن يغير نهج ريادة الأعمال بشكل جذري، مما يسمح بإجراء التجارب بسرعة وبتكلفة منخفضة، ويؤدي إلى تطوير الشركات الناشئة في أطر زمنية ضيقة.

 


المصطلحات الأساسية

    • الذكاء الاصطناعي التوليدي: تقنية تستخدم لإنشاء محتوى جديد بناءً على بيانات ومعلومات سابقة.
    • التكنولوجيا العامة: تكنولوجيا تؤثر على العديد من الصناعات والقطاعات.

 

اطّلع على المزيد

مساهمة في تنمية المدنية العربية
جميع الحقوق محفوظة © Arabcivil 2024